ما هي وصية الله الثالثة؟

قدّس يوم الربّ

 

لماذا “بارك الله يوم السبت وأعلن قداسته”؟

تُذكَر في يوم السّبت راحة الله في اليوم السّابع للخلق، ويُذكَر أيضًا تحرير إسرائيل من عبوديّة مصر، والعهد الّذي أقامه الله مع شعبه.

كيف تصرّف يسوع بالنّسبة إلى السّبت؟

اعترف يسوع بقداسة السّبت وشرح، بما له من سلطة إلهيّة، معناها الحقيقيّ: “جُعل السّبت لأجل الإنسان لا الإنسان لأجل السّبت” (مرقس 27:2).

لماذا صار الأحد بديلًا من السّبت، بالنّسبة إلى المسيحيّين؟

الأحد هويوم قيامة المسيح. وبما أنّه “اليوم الأوّل من الأسبوع” (مرقس 2:16)، فهو يُذكّر بالخلق الأوّل. وبما أنّه “اليوم الثّامن” الّذي يأتي بعد السّبت، فهو يعني الخلق الجديد الّذي بدأ مع قيامة المسيح. فصار بالنّسبة إلى المسيحيّين أوّل جميع الأيّام، وأوّل جميع الأعياد: يوم الرّبّ، الّذي، في فصحه، يوصل السّبت اليهوديّ إلى نهايته، ويُعلن راحة الإنسان الأبديّة في الله.

كيف يُقَدّس يوم الأحد؟

يقدّس المسيحيّون يوم الأحد والأعياد الأخرى المفروضة بالمشاركة في إفخارستيّا الرّبّ وبالامتناع أيضًا عن تعاطي النّشاطات الّتي تحول دون تقديم العبادة الواجبة لله، والابتهاج الملازم ليوم الرّبّ، والرّاحة الّلازمة للنّفس والجسد. ويمكن القيام في هذا النّهار بالنّشاطات المرتبطة بالضرورات العيليّة، والخدمات ذات الفائدة الاجتماعيّة الكبيرة، بشرط أن لا تُنشئ عادات تضرّ بتقديس الأحد، أو بالحياة العيليّة أو بالصّحّة.

لماذا الاعتراف بالأحد يوم عيدٍ أمرٌ مهمّ؟

حتّى تتوفّر للجميع إمكانيّة فعليّة للتمتّع براحة كافية ووقت حرّ يتيح لهم تنمية الحياة الدينيّة والعيليّة والثّقافيّة والاجتماعيّة. وأن يكون لهم وقت مؤاتٍ للتأمّل، والتّفكير، والصّمت، والدرس، وأن ينصرفوا إلى الأعمال الصّالحة خصوصًا لفائدة المرضى والمُسنّين.

2011 © Maronite-Evangelization Fr. Antonio Elfeghali
Maronite Order Of The Blessed Virgin Mary - Lebanon